Categories
Life

جانب القصة اللي محدش يعرفه

في وسط زحام الحياة و مشاغلها، احيانا ممكن يجيلك وقت عشان يفوقك، فتره كده بتقولك اصحى و فوق لنفسك و للي بيحصل حواليك
الواحد متعود على الناس اللي بيشوفها و المشاوير و المهام اللي بتتكرر كل يوم. كل يوم تصحى الصبح تفطر او تشوف صاحبك وتفطروا سوا في الجامعة، او وراك سيكشن او محاضرة او او او.. كلها حاجات بتتكرر و مفيش فيها جديد
ووسط الزحمه دي احيانا تسأل نفسك “هو ليه انا مش بسأل عن جدتي اللي قاعده لوحدها و ليه مش بطمن على قرايبي؟” و مع ذلك مش بتصل ولا بسأل، بقول لنفسي انه اكيد في حاجه شغلاهم و مش سؤالي اللي هيفرق.

و تيجي الاجازة، و اضطر اقعد فترة كام يوم مع جدتي لوحدنا و اعرف كل حاجه من قريب.

اسمع كلام الناس عنها انها فرحانه انها عايشة و شايفه احفادها و ولاد احفادها .. و اسمع انها امتى “هتتكل” و “شكلها كده مش ناوية و مش عايزة تمشي” .. و اسمع كلام وحش عنها.

وبعدين ربنا يرزقني اني اسمعها و هي مكسوفه من ربنا انها تدعي انه كفاية كده و انها تعبت، وبتحمد ربنا على العمر اللي عاشته. واسمع دعائها ليا بالتوفيق دايما و ببنت الحلال.

اسمع كلام الناس عنها و انها بتخرف و بتنسى .. و بعدين اسمع منها كلام فعلا يكون متلخبط بس بكون مبسوط انها بتتكلم حتى لو بأي حاجه. و افرح جدا لو عملت حاجه او حصل حاجه فرحتها.

احنا فعلا مش حاسيين بالدنيا و قد ايه هي رخيصة. قد ايه كل حاجه في الدنيا ملهاش قيمة عند الست دي. ربنا يغفرلك ويعف عنك.

بقيت اتكسف من نفسي لما احس اني ملهوف على حاجه او مستني حاجه معينة .. ربنا والله هو اللي بإيده كل حاجه، و لو فهمنا صح هنعرف انه مفيش اي حاجه في الدنيا تستاهل نبدلها بحاجه من الآخره.

يَقُولُ يَا لَيْتَنِي قَدَّمْتُ لِحَيَاتِي (24) «الفجر»

يَا بُنَيَّ أَقِمِ الصَّلَاةَ وَأْمُرْ بِالْمَعْرُوفِ وَانْهَ عَنِ الْمُنكَرِ وَاصْبِرْ عَلَىٰ مَا أَصَابَكَ ۖ إِنَّ ذَٰلِكَ مِنْ عَزْمِ الْأُمُورِ (17) وَلَا تُصَعِّرْ خَدَّكَ لِلنَّاسِ وَلَا تَمْشِ فِي الْأَرْضِ مَرَحًا ۖ إِنَّ اللَّهَ لَا يُحِبُّ كُلَّ مُخْتَالٍ فَخُورٍ (18) وَاقْصِدْ فِي مَشْيِكَ وَاغْضُضْ مِن صَوْتِكَ ۚ إِنَّ أَنكَرَ الْأَصْوَاتِ لَصَوْتُ الْحَمِيرِ (19) «لقمان»

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *